التقييم post

202009190344354435

بعد عام من الاختبار والتكهنات، أطلقت تيك توك متجرا تيك توك شوب لجميع المستخدمين في الولايات المتحدة، حيث يحتوي التطبيق على زر تسوق على الشاشة الرئيسية يوجه المستخدمين إلى السوق حيث يمكنهم شراء المنتجات ببضع نقرات دون مغادرة التطبيق، بالإضافة إلى ذلك ستحتوي مقاطع الفيديو على زر تسوق لبعض المنتجات التي ستقود المستخدمين إلى السوق.


 


وتعد هذه الخطوة رهانًا كبيرًا للشركة، حيث تهدف إلى استخدام التأثير الثقافي للتطبيق لإنشاء مصدر جديد للإيرادات في الولايات المتحدة، حيث يوجد به أكثر من 150 مليون مستخدم.


 


وقالت الشركة في منشور بالمدونة: “يعمل TikTok Shop على تمكين العلامات التجارية والمبدعين من التواصل مع العملاء ذوي التفاعل العالي بناءً على اهتماماتهم، ويجمع بين قوة المجتمع والإبداع والتجارة لتقديم تجربة تسوق سلسة”.


 


ليست هذه هي المرة الأولى التي تفتح فيها إحدى منصات التواصل الاجتماعي بوابة تسوق، حيث أطلقت إنستجرام في وقت سابق علامة التبويب “Shop” في عام 2020، والتي تتيح للأشخاص التسوق من خلال الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بالعلامة التجارية، لكن تم إيقافها في شهر مارس الماضي.


 


يحتوي متجر تيك توك على متجر مخصص يتيح للمستخدمين البحث عن منتجات مختلفة واكتشافها، وتصفح المنتجات ضمن فئات مختلفة، وإدارة طلباتهم.


 


يمكن لمنشئي المحتوى وضع علامة على المنتجات في مقاطع الفيديو المباشرة وضمن الموجز، مما يسهل على المستخدمين شرائها، كذلك يمكن للعلامات التجارية إنشاء محافظ منتجات خاصة بها، والتي يمكن الوصول إليها من صفحات ملفاتها الشخصية.


 


ستوفر تيك توك حلولاً لوجستية وطريقة دفع آمنة ضمن برنامج “Fulfilled by TikTok”، كما تحتوي المنصة أيضًا على برنامج تابع للبائعين، الذين يمكنهم التعاون مع المبدعين على أساس العمولة لبيع المنتجات.


 


من خلال علامة التبويب “المتجر”، قد تقوم منصة التواصل الاجتماعي بجمع المزيد من بيانات المستخدم، بما في ذلك المعلومات المالية وعادات التسوق والعناوين.


 


 ومع ذلك شددت تيك توك، التي تخضع بالفعل للتدقيق بشأن علاقتها مع الصين، على أن جميع البيانات التي تم جمعها من المستخدمين الأمريكيين يتم تخزينها في البلاد وتديرها USDS، وهي وحدة منفصلة مسؤولة عن إدارة بيانات المستخدم في الولايات المتحدة.


 


 

المصدر

خدمات تحسين محركات البحث

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *