تعرف أشهر 7 رواد أعمال

 

تعرف على أشهر 7 رواد أعمال تركوا الدراسة ليحققوا لقب ملياردير

 

1- بيل جيتس Bill Gates

يعتبر الأمريكي بيل جيتس أحد أنجح الأشخاص الذين تركوا تعليمهم ليصبحوا من أنجح الأشخاص وأكثرهم ثراءً على الإطلاق،

وهنا تحديدًا يعتبر جيتس ثاني أغنى رجل في العالم بعد ستيف بيزوس مؤسس موقع أمازون.

بيل جيتس الذي كان درس في أحد أرقى الجامعات في العالم وهي جامعة هارفارد Harvard لمدة سنتين فقط قبل أن يقرر ترك الدراسة من أجل تأسيس شركته الخاصة "مايكروسوفت" التي ستصبح فيما بعد أحد أنجح الشركات بشكل عام وفي مجال التكنولوجيا بشكل خاص.

- جيتس الذي تتجاوز ثروته 100 مليار دولار في وقت كتابة هذا المقال تعتبره جامعة هارفارد أكثر تاركي الدراسة نجاحًا على الإطلاق،

وقد أسس شركته في نفس العام الذي ترك فيه الدراسة، وفي عامه الواحد والثلاثين أصبح بيل جيتس مليونيرًا،

قبل أن تمرر عدة سنوات قليلة بعد ذلك ليدخل قائمة الأصفار التسعة.

2- مارك زوكربيرج Mark Zuckerberg

يعتبر مارك زوكربيرج الذي تمتلك شركته أكبر شبكات التواصل الاجتماعي على الإنترنت واحدًا من أنجح تاركي الدراسة على الإطلاق،

مارك الذي بدأ شركته من غرفة سكنه في جامعة هارفارد قبل أن يقرر بعد ذلك ترك الجامعة ومطاردة حلمه لإنشاء شبكة تواصل اجتماعي "The Facebook" تربط طلبة الجامعات بعضهم ببعض،

لتتوسع هذه الشبكة بعد ذلك وتضم أكثر من 2 مليار مستخدم.

- وحسب كتاب The Facebook Effect فإن قرار ترك الكلية للتفرغ لإنشاء الموقع لم يستغرق من تفكير مارك سوى 5 دقائق،

قرار جعله بعد ذلك رابع أغنى شخص في العالم بثروة تقدر بـ 69 مليار دولار في وقت كتابة هذا المقال،

وحاليًا يسيطر على أكثر الشبكات الاجتماعية نشاطًا مثل فيسبوك، واتساب، إنستجرام وغيرها، ويستخدم منتجات شركته أكثر من مليار شخص يوميًا.

3- إيلون ماسك Elon Musk

- واحد من أشهر الشخصيات في عالم التقنية حاليًا هو الأميركي إيلون ماسك صاحب الكثير من المشاريع الرائدة حاليًا ومستقبلًا،

ومن أبرز سمات ماسك هو أفكاره التي يعتبرها الكثيرون ضرب من ضروب الجنون مثل فكرة استعمار المريخ على سبيل المثال،

لكن يبدو أن مثل هذه الأفكار لن تجدها غريبة إذا عرفت أنه قرر ترك الجامعة بعد يومين فقط من الانضمام إليها! هذا القرار سيجعله لاحقًا يحصل على لقب ملياردير بثروة تتجاوز 20 مليار دولار.

- بعد تركه للدراسة، ساهم إيلون في تأسيس أحد أشهر خدمات الدفع الإلكتروني على الإطلاق وهو بنك باي بال،

وبعد ما قام موقع إيباي بشراء باي بال،

قام ماسك باستخدام أرباحه من صفقة الاستحواذ في تأسيس شركة سبيس إكس SpaceX وهي شركة متخصصة في هندسة الطيران ورحلات الفضاء،

وتمتلك هذه الشركة ميزة لا تمتلكها أي شركة أخرى ولا حتى وكالة ناسا الفضائية وهي القدرة على إرسال المركبات الفضائية ثم إعادتها مرة أخرى إلى قاعدة الإطلاق واستخدامها مجددًا.

أيضًا أسس ماسك شركة تيسلا Tesla لصناعة السيارات الكهربائية ذاتية القيادة.

4- ستيف جوبز Steve Jobs

ستيف وبعد أن ترك دراسته أسس شركته في قبو منزله، وبعدما نمت الشركة الخاصة به وأطلقت حاسوب ماكنتوش الذي كان ثورة في ذلك الوقت حدثت مشاكل بينه وبين باقي إدارة الشركة ليقرروا طرده،

ولكن سرعان ما تعرضت الشركة لبعض الأزمات في حين كان جوبز قد أسس شركة أخرى باسم NeXT،

ثم عاد بعد ذلك لينقذ شركته و ينتشلها من الأزمات التي تعرضت لها. ومن المعروف عن ستيف جوبز أنه كان ينصح دائمًا بتعلم البرمجة ويعتبرها من ضمن أهم 10 وظائف في المستقبل القريب.

وبالرغم من وفاته في عمر 54 بثروة بلغت 7 مليار دولار، إلا أن إنجازته ما زالت حية وتراثه باق.

5- مايكل ديل Michael Dell

- ويعتبر مايكل من أكثر الشخصيات القيادية تأثيرًا في عالم التقنية وقد حصل على الكثير من الإرشادات والاختيارات ضمن قوائم تضم أكثر الشخصيات المرموقة حول العالم،

وقد ابتكر استراتيجيات تسويقية جديدة ساهمت في النجاح السريع لشركة وقد تحدث عنها في كتابه

مباشر من Dell: الاستراتيجيات التي أحدثت ثورة في الصناعة

الذي يعتبر أحد أشهر كتب الاستراتيجيات التسويقية مبيعًا.

6- ايفان ويليامز Evan Williams

ايفان ويليامز مبتكر منصة التدوين بلوجر والذي ساهم في تأسيس العديد من المنصات الأخرى المميزة مثل تويتر وميديم Medium.

درس إيفانز في جامعة نبراسكا لمدة عام ونصف قبل أن يقرر ترك الدراسة والتنقل بين عدة وظائف مختلفة ثم العودة إلى موطنه لفترة،

قبل أن يتعاون مع ميج هوريهان Meg Hourihan لتأسيس شركة Pyra Labs.

7- لاري إليسون Larry Ellison

لاري إليسون هو مؤسس شركة أوراكل Oracle الشهيرة المتخصصة في صناعة البرمجيات ومديرها التنفيذي،

يعد لاري حاليًا خامس أغنى شخص في العالم بثروة تقدر بـ66 مليار دولار حتى تاريخ كتابة هذه السطور،

وقد نشأ لاري في بيت تبني وقام والداه بتشجيعه على الالتحاق بكلية الطب والعمل كطبيب،

وبالفعل قام بالإنضمام لكلية الطب بجامعة إلينوي ثم بجامعة شيكاغو لكنه عانى في دراسته ليقرر ترك التعليم الجامعي بدون الحصول على شهادة.

بعد ذلك ساهم لاري في تأسيس شركة أوراكل Oracle في عام 1977 حيث تخصصت الشركة في برمجيات قواعد البيانات وحصل بعد ذلك على منصب المدير التنفيذي لقسم العلوم والتكنولوجيا CTO،

قبل أن يحصل على منصب المدير التنفيذي للشركة CEO في عام 2014.

المرجع: مجموعة مواقع