2131394

أكد عضو قافلة الطب العسكري في مدينة درنة الليبية، نقيب دكتور هشام المالطي، اليوم الجمعة، تحسن وتيرة جهود الإغاثة في المدينة ابتداء من اليوم.

وأرجع ذلك لوصول الفرق الدولية المحترفة، العربية والأجنبية، ومباشرتها العمل بتقنيات متطورة، إضافة إلى زيادة التنظيم في عمليات الإغاثة ومناطق الإنقاذ.

وقال المالطي الذي يرافق حاليًا فريق الإنقاذ والانتشال التركي: “الجيش يسيطر على الوضع الآن، ويقصر الدخول لمناطق الإنقاذ على الهلال الأحمر وفرق الإنقاذ الدولية”، موضحًا أن الإدارة ساعدت على تنظيم جهود انتشال الجثث التي تسير بشكل أفضل.

وضع كارثي

وصف المالطي، الوضع العام في المدينة بالكارثي، وأكد انتشال أكثر من 100 جثة اليوم الجمعة، إلا أنه نفى وجود رقم ثابت لإجمالي أعداد قتلى الإعصار.

وتابع: : “نسبة التحلل التي وصلت لها الجثث بعد انقضاء أكثر من 4 أيام كبيرة جدا”، موضحًا أن “فرق الانتشال لا يهمها الأرقام بقدر التركيز على القيام بعملها في انتشال كل الجثث ودفنها تقديرًا للكرامة الإنسانية، وتفاديا لتفاقم الأزمة الصحية والبيئية في المنطقة”.

المصدر

أخبار

رغم الوضع الكارثي.. تحسن جهود الإغاثة في درنة الليبية

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *